مرحبا بكم بشبكة زول نت .. للإعلان إضغط هنا

الاخبارولايات السودان
أخر الأخبار

والي نهر النيل يؤدي صلاة عيد الأضحى بالميدان الشرقي لسلاح المدفعية والخطيب يدعو للوحدة والتعاون والتراحم والوالي يتفقد المستشفى العسكري بعطبرة 

والي نهر النيل يؤدي صلاة عيد الأضحى بالميدان الشرقي لسلاح المدفعية والخطيب يدعو للوحدة والتعاون والتراحم والوالي يتفقد المستشفى العسكري بعطبرة 

 

عطبرة/ أحمد علي أبشر

 

ادي الاستاذ محمد البدوي عبدالماجد ابوقرون والي نهر النيل المكلف واللواء ركن محمد الامين حسن عبدالوهاب خيري قائد سلاح المدفعية والعميد امن ياسر علي بشير مدير جهاز المخابرات العامة والعميد ركن أبشر عبدالواحد قائد ثان سلاح المدفعية وعدد من قيادات شرطة الولاية وقيادات سلاح المدفعية وجمع غفير من المواطنين ادوا صلاة عيد الأضحى المبارك بالميدان الشرقي لسلاح المدفعية بعطبرة وقدم فضيلة الشيخ يوسف المهدي الذي ام المصلين خطبه جامعه ركزت علي معاني وقيم عيد الفداء بعد ان وفق المولي تعالي جموع من اهل القبله من كل اصقاع العالم من الوقوف بعرفه الركن الاعظم واشار الخطيب لضرورة استلهام العبر من قصة سيدنا إبراهيم الخليل مع ابنه سيدنا إسماعيل والتي تحكي عن عظمة الامتثال لاوامر المولي عزوجل وطاعة امره والرضا بكل مايكتبه لنا المولي في هذه الحياه لياتي لنا العوض من المولي تعالي خيرا في الدارين وشدد الخطيب علي ضرورة اغتنام ايام العيد للتصافي والتسامح وإشاعة المحبه بين الناس وصلة الارحام مضيفا بان ايام العيد هي ايام اكل وشرب وذكر وتوسعه واهداء للفقراء ودعا لضرورة الإكثار من الاعمال الصالحه والدعاء بالخير لصلاح الامه الاسلاميه وحفظها والدعاء لبلادنا بالامن والامان والاستقرار والرخاء واستنكر فضيلة الشيخ يوسف الانتهاكات التي تمارسها المليشيا المتمرده من دمار وهلاك للانفس والارواح والممتلكات العامه والخاصه وخراب لم تشهده بلادنا من قبل وابتهل للمولي تعالي ان ينصر قواتنا المسلحة نصرا عزيزا مؤزرا علي كافة الاعداء بالداخل والخارج وان يكتب لهم التمكين علي الاعداء ويجعلهم عليهم ظاهرين وظافرين

الي ذلك قام السيد الوالي يرافقه قائد سلاح المدفعية وقائد ثان سلاح المدفعية وعدد من قيادات السلاح ورؤساء الشعب بالسلاح قاموا بزيارة للمستشفي العسكري بعطبرة وقدموا التهاني والتبريكات للمرضي بمناسبة عيد الأضحى والامنيات لهم بالشفاء العاجل والتام

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى