مرحبا بكم بشبكة زول نت .. للإعلان إضغط هنا

اخبار عالمية
أخر الأخبار

الولايات المتحدة الامريكية تصدر تحذيرا لرعاياها من السفر الي كينيا .. بسبب التهديدات الامنية 

الولايات المتحدة الامريكية تصدر تحذيرا لرعاياها من السفر الي كينيا .. بسبب التهديدات الامنية 

 

زول نت : متابعات

 

أصدرت الحكومة الأمريكية تحذيرًا من السفر إلى كينيا، ونصحت مواطنيها بتجنب السفر إلى مناطق معينة في البلاد بسبب التهديدات الأمنية المتزايدة.

 

حذرت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان أصدرته في الحادي والثلاثين من يوليو الماضي، صراحة من السفر إلى مقاطعات مانديرا، وواجير وغاريسا الشمالية الشرقية، مشيرة إلى ارتفاع حالات الاختطاف، والإرهاب في المنطقة الشمالية الشرقية.

 

بالإضافة إلى ذلك، حذرت وزارة الخارجية من السفر إلى المقاطعات الساحلية، وتحديداً مقاطعة نهر تانا، ومقاطعة لامو، وأجزاء معينة من مقاطعتي كيليفي وماليندي، وكل ذلك بسبب مخاطر الاختطاف والإرهاب.

 

في ذات الوقت، نصحت وزارة الخارجية مواطنيها بالتفكير بعناية فيما إذا كانوا سيستخدمون عبارة ليكوني Likoni في مومباسا بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة.

 

كما نصحت الحكومة الامريكية مواطنيها بعدم السفر إلى مقاطعة توركانا، لا سيما الطريق من كاينوك إلى لودوار، مشيرة إلى تكرار الجرائم والسطو المسلح.

 

حثت وزارة الخارجية مواطنيها على توخي الحذر عند التفكير في السفر إلى أحياء نيروبي في إيستلي وكيبيرا، بشأن انتشار جرائم العنف مثل السرقة المسلحة، والسرقة، وغزو المنازل، والاختطاف، والتي قالت إنها تحدث بشكل متكرر.

 

وقالت وزارة الخارجية في بيان لها ان جرائم الشوارع يمكن أن تشمل مهاجمين مسلحين متعددين، وغالبًا ما تفتقر الشرطة المحلية إلى الموارد والتدريب للرد بفعالية على الحوادث الإجرامية الخطيرة.

 

علاوة على ذلك، نصحت وزارة الخارجية الأمريكيين بتوخي الحذر عند السفر إلى مناطق محددة من مقاطعة لايكيبيا بسبب التوغلات الإجرامية والعمليات الأمنية المستمرة.

 

كما أوصت وزارة الخارجية بإعادة النظر في السفر عبر مقاطعات نياهورورو ولايكيبيا الغربية ولايكيبيا الشمالية الفرعية.

 

قالت ان قوات الشرطة المحلية تفتقر في كثير من الأحيان إلى القدرة على الاستجابة بفعالية للحوادث الإجرامية الخطيرة والهجمات الإرهابية، وان خدمات الطوارئ ولطبية وخدمات الاطفاء محدودة ايضا,

 

اشتكت الولايات المتحدة من أن الهجمات الإرهابية في كينيا تحدث دون سابق إنذار، وغالبًا ما تستهدف الهجمات منشآت حكومية أجنبية، ومواقع سياحية، ومراكز نقل، وفنادق ، ومراكز تسوق ، ودور عبادة.

 

وجاء في البيان في أجزاء منه تضمنت الأعمال الإرهابية اعتداءات مسلحة وعمليات انتحارية وهجمات بالقنابل والقنابل اليدوية وعمليات اختطاف.

 

بالإضافة إلى ذلك، حذرت الولايات المتحدة من حدوث مظاهرات في البلاد خاصة في غرب كينيا ونيروبي، المظاهرات التي لاحظتها الحكومة الأمريكية تميل إلى أن تكون ناجمة عن عدم الاستقرار الاقتصادي والسياسي.

 

نصحت وزارة الخارجية مواطنيها بالبقاء في المواقع التي يرتادها الغربيون وعدم المقاومة الجسدية لأي محاولة سرقة.

 

كما نُصِح الأمريكيون بمراقبة وسائل الإعلام المحلية بحثًا عن الأحداث الجديدة، والاستعداد لتعديل خططهم، ووضع خطط طوارئ لمغادرة البلاد.

 

هذه هي المرة الثانية خلال أسبوعين، تصدر الولايات المتحدة تنبيه سفر لكينيا.

 

في الخامس والعشرين من يوليو، أصدرت الحكومة الأمريكية تحذيرًا أمنيًا لمواطنيها قبل الوقفات الاحتجاجية التي نظمها ائتلاف المعارضة ازيميو لتكريم الضحايا الذين لقوا حتفهم في الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

 

حذرت وزارة الخارجية من أن الأحداث من المحتمل أن تتحول إلى أعمال عنف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى