ولايات السودان
أخر الأخبار

انطلاق ورشة واقع ومستقبل التعدين باقليم النيل الازرق

انطلاق ورشة واقع ومستقبل التعدين باقليم النيل الازرق

 

 

الدمازين : وليد علي لشبكة زول نت

 

شهد الفريق احمد العمدة بادي حاكم اقليم النيل الازرق بقاعة المجلس التشريعي فعاليات الجلسة الافتتاحية لورشة واقع ومستقبل التعدين بالنيل الازرق والتي تنظمها الشركة السودانية للموارد المعدنية تحت شعار / معا نحو نهضة تعدينية مستدامة وذلك بمشاركة وفد وزارة المعادن برئاسة الدكتور محمد سعيد زين العابدين وكيل اول وزارة المعادن بجانب قيادات الجهاز التنفيذي وقادة القوات النظامية ومشاركة متميزة لاصحاب المصلحة والاجهزة الاعلامية المختلفة.

ولدي مخاطبته للجلسة الافتتاحية اكد الفريق احمد العمدة بادي حاكم اقليم النيل الازرق سعادته بانعقاد الورشة مشيرا الي انها ذات دلالات ومعان كثيرة خاصة وان النيل الازرق زاخرة وغنية بالموارد المعدنية مما يتطلب وضع الخطط الاستراتيجية الرامية للتنمية المستدامة والاستفادة من الفرص الواسعة في مجال التعدين وجعله المحرك للاقتصاد ونحو مستقبل مزدهر.

ووجه بادي بضرورة رفع الوعي وسط المعدنين التقليدين وفتح المجال واسعا امام الاستثمارات المحلية والاقليمية وتوفير البيئة المناسبة منوها الي ان ابرز التحديات الاحاطة الكاملة بالمعادن وفي مقدمتها الذهب لتحقيق العائد لحكومة الاقليم والاقتصاد القومي داعيا لاهمية انشاء بنك المعادن

 

وقال بادي ان حكومة الاقليم لديها اهتمام كبير بقطاع التعدين واتفاق جوبا منح الاقليم الحكم الذاتي لذا كانت الخطوات متسارعة حيث اجاز مجلس وزراء حكومة الاقليم قانون التعدين لسنة 2022 واصدر قانون هيئة التعدين.

وتعهد بادي بازالة كافة التحديات التي تواجه قطاع التعدين.

 

واكد الدكتور محمد سعيد زين العابدين وكيل اول وزارة المعادن اهمية السلام والاستقرار في تحريك عجلة التنمية مبينا ان النيل الازرق من الولايات والاقاليم الغنية بمختلف المعادن داعيا لضرورة البعد عن الصراعات وخلق الاستقرار للاستفادة من الموارد المعدنية والعمل علي تشجيع الطلاب والشباب لزيادة معارفهم واكتساب المزيد في مجال التعدين والتكنلوجيا للمساهمة في تنمية اقتصاد الاقليم.

واضاف محمد سعيد ان الورشة تمثل رؤية ثاقبة نحو التطوير والتنمية.

 

وفي ذات السياق اوضح مولانا عباس عبدالله كارا وزير المالية والتخطيطـ بالنيل الازرق ان الورشة تجمع شركاء التعدين وجاءت في وضع معقد وهي ورشة هامة للغاية وجدد العهد بدعم القوات المسلحة وهي تمضي نحو بسط هيبة الدولة

 

وثمن. كارا جهود حكومة حاكم الاقليم واعضاء حكومته في تحقيق الامن والاستقرار مشيرا لخطط حكومة الاقليم في مجال النهضة الزراعية.

واضاف ان اهمية الورشة تكمن في تمتع الاقليم بالثروات المعدنية الغير مستغلة.

خاصة وان الحرب اثرت بشكل كبير علي عدم الاستفادة من الموارد والخلل في توزيعها.

وابان كارا ان اتفاقية السلام و الحكم الذاتي حقق مكاسب كبيرة لشعب النيل الازرق والجهود مستمرة لتطبيقها وانزالها لارض الواقع لما يتميز به الاقليم من موارد.

واشار كارا الي ان اتفاقية جوبا ارست نظام جديد للمعادن وتحديد العلاقة فيما يختص بملكية المعادن وحسمت الجدل فيما يتعلق بالثروات في باطن الارض مما يتطلب وضع اللوائح والقوانين لادارة موارد التعدين

 

وجدد كارا التزام وزارة المالية وحكومة الاقليم بالتعاون مع كافة الجهات المختصة لوضع الاسس السليمة للادارة المشتركة للتعدين .

وقال كارا ان ورشة واقع التعدين اهميتها في وضع الاطار العام للادارة المشتركة والوصول للصيغة المثلي من اجل النهوض والتطوير لقطاع المعادن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى