مرحبا بكم بشبكة زول نت .. للإعلان إضغط هنا

أخر الأخبار

والي نهر النيل يتفقد القوات الخاصة وكتائب المتوكل بالله بشندي ويؤكدا بأن هذه القوات جاهزة لتحرير السودان من التمرد 

شندي وليد حسين الفحل 

تفقد والي نهر النيل د/محمد البدوي عبدالماجد ابوقرون كتائب المتوكل بالله وقوات العمل الخاص بمحلية شندي برفقة وزير الشباب والرياضة بولاية نهر النيل الاستاذ لؤي مصطفي محمد المشرف علي معسكرات الكرامة ولجنة امن الولاية واللواء ركن الهادي سليمان رئيس لجنة الاستغفار بولايتي نهر النيل والشمالية والمدير التنفيذي لمحلية شندي الاستاذ خالد عبد.الغفار الشيخ واللواء ركن حمدان عبد القادر داؤود قائد الفرقة الثالثة مشاة بشندي ولجنة امن المحلية وقيادات واعيان شندي حيث اطمئن الوالي والوفد المرافق له علي جاهزية تلك القوات وقال البدوي بأنها قوات شرسة وسريعة وقوية تلقت اعلي مستويات التدريب بجانب انها تم تسليحها باحدث أنواع السلاح وأضاف قائلا انها قادرة علي تحرير السودان وتطهيره من التمرد وحيا الوالي اشاوس جهاز الأمن والمخابرات الوطني وهيئة العمليات والقوات الخاصة وقوات الفرع التي تم تكوينها بمحلية شندي واشار البدوي الي القرارات الصارمة التي اصدرها خلال الايام الماضية والتي شملت حل لجان التغيير والخدمات ولجان المقاومة واللجان الادارية وقال باننا في نهر النيل لن نسمح للطابور الخامس او العملاء او القحاطة بالتواجد داخل الولاية وقال بانهم يهددون امن المواطن وأعلن بأن ولايتة ستظل صامدة وقوية وعصية علي التمرد

فيما أكد اللواء ركن حمدان عبد القادر داؤود قائد الفرقة الثالثة مشاة بشندي جاهزية قيادة الفرقه لتسليح وتدريب كل قادر علي حمل السلاح انفاذا لتوجهات القائد العام للقوات المسلحة وقال بأن قيادة الفرقة الثالثة مشاة ظلت متابعة لتجهيزات هذه القوات مؤكدا بان هذه القوة تم تجهيزها واعدادها وتسليحها باحدث الاسلحه

فيما حيا المدير التنفيذي لمحلية شندي الاستاذ خالد عبد.الغفار الشيخ الدور الكبير التي تقوم به الاجهزة النظامية والمستنفرين في بسط الأمن والاستقرار وقال بأن القوات الخاصة وكتائب المتوكل بالله تقوم بعمل كبير في القبض علي الخلايا النائمة بجانب انتشارها الواسع علي جميع الارتكازات معبرا عن سعادتة بالانجازات الكبيرة لهذه القوات وذلك لما تتميز به من فراسة وتضحيات قتالية وقال الاستاذ خالد بأنها تعتبر خير معين وسند لقيادة الفرقة الثالثة مشاة والاجهزة النظامية الاخري ولمواطني محلية شندي وولاية نهر النيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى