مقالات الرأي
أخر الأخبار

الفريق شرطة ابراهيم شمين أنموذج يحتذي به ✍️ محمد عثمان الرضي

الشرطه السودانية مدرسة متكاملة خرجت العلماء الأفذاذ في مختلف المجالات وماذالت تقدم من دون من ولاأذي

 

 

 

لم ولن تتراجع الشرطة السودانية أوتتقهقر إلا الخلف مادام فيها أخوان شهداء ضمخوا بدمائهم العطره الذكيه تراب هذا الوطن.

 

 

 

 

 

ماتعرضت له قوات الشرطة السودانية من مؤامرات وحملات مسعوره من ذوي القلوب المريضه وأصحاب الأجنده المغرضه لوتعرضت لها أي قوات شرطه في العالم لإنهارت تماما ولم تقم لها قائمه.

 

 

 

 

 

  • قوات الشرطة السودانية تنطلق من منصات صلبه وقويه قوامها حب الوطن والذود عنه وماأرتال الشهداء إلا خير دليل علي ذلك.

 

 

مدير شرطة ولاية الخرطوم الفريق شرطه دابراهيم شمين يقف كاالجبل الأشم الذي لاتهزه الرياح والأعاصير ولسان حاله يقول (والله لم نسلم الخرطوم إلا علي جثثنا).

 

 

 

 

الفريق شرطه دابراهيم شمين عاهد نفسه ووطنه أن تكون روحه رخيصه من اجل التراب السوداني وباالرغم من ظروفه الصحيه الخاصه إلا أنه لم يتقدم باأورنيك مرضي لمدير عام قوات الشرطه ولم يطلب إجازه باالرغم من أنه يستحق ذلك.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مدير شرطة ولاية الخرطوم الفريق شرطه دإبراهيم شمين لايعجبه النوم تحت المكيفات في مدينة بورتسودان حيث يتواجد كل اعضاء هيئة الإداره لقوات الشرطه برتبة الفريق.

 

 

 

 

 

 

 

في أوج عظمة القتال وإحتدام المعركه في كل أحياء الخرطوم وكثافة النيران وألسنة اللهب التي تغطي سماء الخرطوم أتفاجأ باإتصال من سيادة الفريق شمين وتعلو في وجهه البسمه والفرحه يطمئنني باإقتراب بشارات النصر.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

لله درك ياجنرال وانت بصحبة والي ولاية الخرطوم تتفقدون احوال الناس وتسعون لإسعادهم بشتي الوسائل.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجنرال شمين ضابط شرطه بحق وحقيقه لايعرف الكذب والمداهنه والنفاق همه الاول والأخير أن يرضي رب العباد ويرضي نفسه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!